أخبار الصحة

الأحد,6 مارس, 2016
هل يجب الحد من تناول الفواكه لتقليل السكر؟

الشاهد_يتساءل الكثيرون عن مدى تأثير تناول الفواكه على ارتفاع السكر في الجسم، في حين يرى البعض أنه يجب عدم تناول أكثر من 10 في المائة من السعرات الحرارية اللازمة للإنسان، من السكر، فهل ينبغي تقليل تناول الفواكه؟

لكن الدراسات دحضت تلك المزاعم وبددت المخاوف من تناول كميات كبيرة من الفواكه، إذ إن أيا من تلك الدراسات لم ترصد أي تأثيرات سيئة على الأشخاص الذين تناولوا 20 حصة من الفاكهة يوميا على مدى ما بين 12 و24 أسبوعا.

وتحوي الفواكه مواد مضادة للأكسدة وعناصر غذائية أخرى، كما أنها غنية بالألياف. ورغم أن الفواكه تحتوي على مقادير معينة من السكر، فإن هذا السكر يوجد داخل خلاياها، ولذلك فإن على الأنزيمات الهضمية العمل على تفكيك الخلايا بهدف تحرير السكر منها، ويتحرر هذا السكر ببطء نحو مجرى الدم.

وتثبت الدراسات، أنه عند تناولك تفاحة فإنك ستشعر بالشبع لفترة أطول، كما أنك لن تأكل بنهم، مقارنة مع تناولك قطعة من الكعك أو الحلويات التي يتحرر السكر منها بسرعة.

وتمتع بأنواع الفواكه، إلا أن عليك الاحتراز من أمر واحد، هو أن تلتزم بتناول الفاكهة بدلا من عصائرها؛ إذ إن عملية عصر الفواكه تفكك الخلايا فيها، محررة السكر. وعندما تتناول كوبا من عصير التفاح، فإنك ستحصل بسرعة على السكر المتسرب نحو مجرى الدم لديك، ولذلك فستشعر بالجوع بشكل أسرع مما لو تناولت تفاحة كاملة.