الرئيسية الأولى

الأحد,10 أبريل, 2016
هل يتم ايقاف معتمد رادس خلال اربعينية اولاد احمد ..

الشاهد_ يبدو ان دولتنا الموقرة قامت بقفزة كبيرة واستحضرت عينة مما يحدث في مصر من فضاعات ، حيث و في تونس الثورة كانت جماعات الاسرتزاق السياسي تتحرك بحذر وتمرر ثورتها المضادة بروية ودون استعجال وبجرعات تتناسب وحس الشعب التونسي الرافض للردة رغم كل ما يتعرض له من تعتيم وتوجيه اعلامي ضُخت فيه اموال قارون ، لكن و فجأة تخلّوا عن سياستهم الحذرة واقدموا على ارتكاب فضيحة تذكرنا بفضائح الانقلاب في مصر ، وتعيد لنا سيناريوهات الأنظمة الشمولية التي تمحق القانون الذي اعدته بنفسها تحت احذيتها السميكة حين تريد البطش وتقرر الانتقام .

حتى والخبر تواتر ووسائل الاعلام تناقلته بكثافة والسلطات لم تخرج لتفند ، مازال يصعب تصديق الواقعة التي توري فصول مهزلة اقرب الى عصور موسوليني منها الى عصر ما بعد ثورة الحرية والكرامة ، او لنقل يرفض العقل الباطني الذي يختزل مضامين سبعطاش اربعطاش ، يرفض الاقرار بأن ما تم تداوله وقع بالفعل في بلادنا و ان رادس المعنية هي رادس تونس ، وان رئيس النيابة الخصوصية لبلدية رادس التونسية تم ايقافه عن العمل لأنه لم يحضر جنازة الشاعر صغير اولاد احمد !!! انها الفضيحة بــ”جلاجلها” تلك التي سمعنا بها ولم نرها حتى ووقفنا عليها اليوم .

عندما انتشر الخبر ، قفز الى الذهن وبشكل سريع ذلك الشريط الذي يعرض جنازة حاكم كوريا الشمالية السابق ، وكيف يتخبط الضباط ويتباكون وكلما اقتربت منهم الكاميرا تفانوا في صراخهم وعويلهم ، حتى يرضى عنهم كيم ولا يتهمهم بالتقصير في النواح والنديب على الزعيم الأب ، انهم يرغبون في فعل ما لم يفعله بن علي ، يريدون ان تبكي السلطات المحلية وبالقوة وتحت الاكراه والتهديد على من يرتضون ، والويل لمن لهم ان لم يحزنوا والويل لهن ان لم يشققن الجيوب ويندبن الخدود ! جعل رب العزة الجنائز اختيارية فقدروا ودبروا ثم جعلوها اجبارية !

انها الدولة حين تتسول التعاطف مع الجنائز وتحشد لتسمين الحضور ونفخ العزاء ، كان اجدر لو تركتم الرجل بين يدي ربه وانصرفتم للاعتبار والتدبر ، كان اولى بكثير لو تداعيتم وتلوتم ما تيسر من كتاب الله واكثرتم الدعاء ، كان افضل لو احترمتم الجنائز وابتعدتم بالموت عن التوظيف الرخيص المهين ، كان اجدر لو تركتم حضور الجنائز لنيل حسنات الرب ، وليس لاتقاء غضب الدولة .

الا من عاقل يخرج لتفنيد الامر ، قبل ان ينتشر الخبر في اسقاع المعمورة ، وينتشر غسيلنا ويُنشر فوق حبال القارات ، الا من لبيب يفرمل الفضيحة قبل ان يتم ايقاف معتمد رادس بتهمة او جنحة او جناية عدم حضور اربعينية اولاد احمد .

نصرالدين السويلمي

 

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.