الرئيسية الأولى

الإثنين,29 يونيو, 2015
هل عرفتم لماذا يقتل العرب بعضهم ؟

الشاهد_استغربت الممثلة باريس هيلتون من تلذذ المشاهدين العرب بصراخ ركاب طائرة وهم يودعون الحياة ، ويشارفون على الموت ، وتساءلت عن اللذة في مشاهدة فزع الاخرين ودموعهم وعويلهم ، وكيف يضحك الجمهور العربي خلف التلفاز من جراء فزع الناس خوفا من الموت ! واطلقت الممثلة الامريكية عباراتها القاسية والمستهينة بالعرب قائلة ” هل عرفتم لماذا يقتل العرب بعضهم” ، في اشارة لتلذذهم بعذاب الآخرين وآلامهم .

 

 

لم تجانب هيلتون الصواب ، بل اصابت كبد الحقيقة ، فهاهي القريحة العربية في تونس ومصر تتفنن في تعذيب الآخرين ثم تقوم بإرضائهم بما يسيل اللعاب ، نتيجة مشاركتهم في مشاهد صادية مؤلمة ، قبض الضحايا الطائرة الواقعين في الفخ من اصحاب الكامرا الخفية او المقلب الاموال ونسوا او لعقوا فزعهم وضمدوه بالدينار والجنيه ، لكن من سيضمد شراهة شعوب باتت تميل نحو التطرف ، وتتلذذ بالصراخ والفزع ، وتضحك حد الهستيريا من هلع رجال ونساء يودعون الحياة ويستقبلون الموت ، هل يمكن لمثل هذه البرامج ان تساهم في ترقية الوعي ، وزرع التعاطف وتخصيب الوطنية وتعميم الحب وتوزيع منسوب التعايش بشكل منصف ؟ ابدا لن تجلب مثل هذه البرامج غير المزيد من التحجر والتعود على مشاهد الموت البطيء ، ولن تكون نتائج التسلي بفزع وانهيار الآخرين إلا كارثية على جميع المستويات ، ولسوف تساهم هذه البرامج بشكل فعال في زرع انواع نادرة من الانانية ، انانية كفيلة بجعل المشاهد التونسي يتحول الى آلة مبرمجة على الضحك والاستهزاء ، وتخليق طبقة من المشاهدين منزوعة العواطف مشطوبة الرحمة .

 

 

والاكيد ان برامج مثل طائرة الرعب وبرامج اخرى تشبهها وتحمل نفس خصائصها ، كفيلة بامتصاص منسوب الآدمية من لدن ملايين التوانسة ، وتحويلهم من 11 مليون مواطن سوي ، الى 11 مليون ” Kim Jong-un ” ، لقد صدقت هيلتون وهي لعوب ، حين قالت “هل عرفت لماذا يقتل العرب بعضهم” .

 

نصرالدين السويلمي



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.