الرئيسية الثانية

الأحد,30 أغسطس, 2015
هل تم تعيين أئمة بهائيين وشيعة بدل الذين جاؤوا بعد الثورة ؟

الشاهد_بعد شروعه في عزل جميع الأئمة الذين أتَوْوا بعد الثورة ، والقرار بإعادة أولئك الذين تخلى عنهم المصلون والذين عرفوا بانتمائهم الى التجمع ، وخلطهم بين المنبر ومراكز الأمن والشُعب ولجان اليقظة ومقرات التعذيب ، ثم وبعد عزمه على تطهير المساجد من كل الخطباء المتدينين ، يبدو ان السيد بطيخ قرر اعتماد التعددية في توزيع المنابر على الوجوه الجديدة التي تم اقتراحها من قبل قيادات تجمعية جهوية سابقة ، فقد بدا بعض المصلين في الحديث عن ميولات غريبة لأئمة تم تنصيبهم حديثا ، و اجزم بعضهم ان بين الوجوه الجديدة التي عوضت المفصولين ، يوجد أئمة بهائيين وصوفيين يعتمدون تلك الصوفية المتطرفة الموغلة في الطرقية الفلكلورية ، كما تحدث البعض عن تعيين أئمة من الشيعة في إطار التلاقح بين مختلف المذاهب .

وذكرت بعض المصادر ان الاعتماد تم على أئمة غير متدينين ، لا يقومون على الدعوة بقدر قيامهم بمهام روتينية يقدمون من خلالها خدمات لأجندة “تجمعية” مقابل بعض الامتيازات المالية ،ورغم الضعف الفادح لبعضهم ، الا ان تزكيته تمت لأن زوجته لا ترتدي الحجاب .

نصرالدين السويلمي

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.