رياضة

السبت,21 مايو, 2016
هشام النصيبي .. لبيت نداء الواجب.. والقادم أفضل

الشاهد_ أكد المدير الفني الجديد للملعب التونسي هشام النصيبي أنه لبى نداء الواجب بعدما قبل بتدريب الفريق في هذه الظروف الصعبة والوضعية الكارثية التي يتواجد بها باعتبار أنه يحتل المركز قبل الأخير في الترتيب العام للدوري بــ20 نقطة.

وحول سبب قبوله المهمة في هذا الظرف قال النصيبي في تصريحات لموقع كوورة : “الملعب التونسي منحني الشهرة ولذلك لا يمكن أن ارفض تدريبه في هذا الوقت العصيب”.

وأضاف: “علينا أن نكون إيجابيين وألا نستسلم فالملعب التونسي لايزال لديه حظوظ للبقاء ضمن أندية النخبة وأنا هنا اليوم للدفاع مع اللاعبين على هذا الأمل وبحول الله سننجح في إدراك الهدف المنشود رغم صعوبة المهمة”.

وعن التدريبات الأولى التي أشرف فيها على الملعب التونسي منذ قدومه الأربعاء الماضي من الدوحة قال النصيبي: “وجدت معنويات اللاعبين هابطة ولذلك حرصت على الرفع من معنوياتهم وإعادة الثقة إليهم”.

وأضاف: “اللاعبون يعيشون تحت ضغط كبير ولذلك حاولنا إبعادهم عن هذه الضغوطات وبحول الله سيكون القادم أفضل للملعب التونسي”.

وبخصوص حظوظ الملعب في مباراة الأحد المقبل أمام مستقبل المرسى في الجولة 27 للرابطة المحترفة الاولى قال النصيبي: “نحن لن نفرط في الفوز بهذه المباراة.. سننتصر بحول الله”.