رئيسي حواء

الأربعاء,9 مارس, 2016
هافينغستون بوست: من بينهنّ بوشماوي .. 9 عربيات يستحققن التكريم في اليوم العالمي للمرأة

الشاهد_لسن كغيرهن من “بنات حواء”، فقد تفردن في مجالات تخصصهن، حتى أصبحن رائدات في مجالات العلوم والسياسة والفنون والاستثمارات.

 

ورغم تحديات التقاليد المحافظة في بعض المجتمعات العربية، فأنهن نجحن في تحقيق أهدافهن ليحصلن على لقب “أول امرأة” في مناصب ومراكز مختلفة.

 

تعرّف على خبراتهن لتتأكد أن اليوم العالمي للمرأة لم يكن أبداً صدفة وإنما هناك من يستحق هذه المناسبة للاحتفال.

 

لبنى العليان

 

 

إحدى أشهر سيدات الأعمال السعوديات، اختيرت كواحدة ضمن قائمة “فوربس” لأكثر النساء نفوذاً في العام 2015، بل وكانت السعودية الوحيدة التي احتلت هذا المركز في القائمة ذاتها للعام 2014، تتولى إدارة أكثر من 40 شركة استثمارية.

 

مريم شديد

 

أولى العربيات اللاتي يعملن في مجال الفلك والفضاء، حصلت على درجة الدكتوراه في زلازل النجوم من أكبر المراصد الفلكية في فرنسا. تم اختيارها في العام 2008 ضمن قائمة دافوس لأبرز القادة الشباب علىمستوى العالم.

 

هيفاء المنصور

 

 

تحدّت الصورة النمطية للمرأة العربية وعملت بمجال الإخراج السينمائي، وقدمت مجموعة أفلام تناقش مشكلات المجتمع السعودي، أبرز ما قامت بإخراجه فيلم “نساء بلا ظل” و”أنا والآخر” و”وجدة” والذي عرض في مهرجان فينيسيا لأول مخرجة سعودية.

 

حياة سندي

 

 

الدكتورة حياة سندي أول امرأة تنضم إلى مجلس الشورى، كانت أول امرأة سعودية تحصل على منحة دراسية من جامعة كمبريدج في مجال التقنية الحيوية.

 

ساهمت في تطوير تقنية حديثة بمعمل “جورج وايتسايد” بجامعة هارفرد تمكن المريض من إجراء التحليل لنفسه في أي وقت وقراءة نتيجة تشخيص مرضه.

عينت سفيرة للنوايا الحسنة لتشجيع الفتيات بمنطقة الشرق الأوسط على دراسة المجالات العلمية.

 

وداد بوشماوي

 

 

التونسية وداد بوشماوي نالت جائزة نوبل للسلام ضمن مجموعة “رباعي الحوار الوطني التونسي” في العام 2015 لإسهامها في تنمية الديموقراطية بتونس بعد ثورات “الربيع العربي”.
حصلت بوشماوي على لقب أفضل سيدة أعمال عربية في العام 2014.

 

أمل القبيسي

 

 

الإماراتية التي اعتلت منصب رئاسة المجلس الوطني الاتحادي – البرلمان الإماراتي -، لتكون أول امرأة إماراتية تتولى رئاسة البرلمان على المستوى العربي.

 

القبيسي حاصلة على درجة الدكتوراه في مجال الهندسة، وفازت بعضوية البرلمان الإماراتي وذلك في أول تجربة انتخابية جرت بالإمارات في العام 2006، لتصبح أول خليجية تحصل على عضوية مؤسسة تشريعية عبر صناديق الاقتراع.

 

نجوى جويلي

 

 

فازت الشابة المصرية نجوى جويلي (24 عاماً) بعضوية البرلمان الإسباني، وحازت على أعلى الأصوات في الانتخابات التشريعية على مستوى إسبانيا، وبذلك تصبح أصغر عضوة بالمجلس، وهو ما أهلها لرئاسة الجلسة الأولى للبرلمان.

 

نادية الخجا

 

تعد أول إماراتية تعمل في مجال إنتاج وإخراج وصناعة الأفلام، درست صناعة الأفلام في جامعة رايرسون الكندية، وتناولت أفلامها قضايا اجتماعية هامة تتعلق بمشكلات المجتمع الإماراتي.

حصل فيلمها “ملل” على جائزة أفضل سيناريو في مهرجان الخليج السينمائي في العام 2010.

 

 

فاطمة سعيد

 

 

فنانة مصرية (24 عاماً) حصلت على المركز الأول على مستوى العالم في مسابقة “فيرونيكا دان” الدولية التي أقيمت بالعاصمة الآيرلندية دبلن، ضمن مسابقة شارك بها فنانون من 180 دولة في 29 جانفي 2016.

 

هافينغتون بوست