عالمي دولي

الجمعة,12 أغسطس, 2016
نيويورك تايمز: مسلمو أميركا يعانون مضايقات لا حد لها

الشاهد_يعاني المسلمون في الولايات المتحدة حاليا من المضايقات أكثر من أي وقت مضى حتى مقارنة بالفترة التي أعقبت هجمات الـ11 من سبتمبر مباشرة، وأصبح التركيز على المسلمين جزءا من أزمة هوية واسعة تشمل العرق والدين والميول الجنسية.
ورد ذلك في تقرير نشرته نيويورك تايمز بعنوان “الأميركيون المسلمون وسياسة التفرقة” وحاول الإجابة عما يجب أن يفعله المسلم حتى يتم تصنيفه مسلما جيدا.
وذكر التقرير أنه وقبل الـ11 من سبتمبر كانت التعليقات المهينة توجه ضد المسلمين من وقت لآخر، وظلوا بعده يتعرضون للعن والحركات البذيئة، خاصة النساء، لكن خلال العام الماضي وعندما بدأ نجم المرشح الجمهوري دونالد ترامب يصعد أصبح الأمر أسوأ من أي وقت سابق، فبعض المرضى غير المسلمين أصبحوا يرفضون تقديم الأطباء المسلمين الخدمة لهم، والطلاب في الجامعات يهينون أساتذتهم المسلمين، والأطفال المسلمون يتعرضون للتخويف والاستفزاز.