سياسة

الأربعاء,13 يناير, 2016
نواب من حراك تونس الإرادة يقاطعون الاحتفال الرسمي بذكرى الثورة

أعلن عدد من نواب حراك تونس الارادة في البرلمان ، في بيان صادر عن الحراك اليوم الاربعاء، مقاطعتهم الاحتفال الرسمي بالذكرى الخامسة للثورة الذي تنظمه رئاسة الجمهورية بقصر قرطاج غدا الخميس 14 جانفي 2016 معتبرين أن الاحتفال الحقيقي بهذه الذكرى يتم بتقييم جدي لأسباب عدم تحقق الاستحقاقات الاجتماعات للثورة ولتراجع العديد من مكاسبها وبمراجعات عميقة في خدمة الحرية والكرامة.

وجاء في نص البيان أن “الاحتفال لا يتم برسوم بروتوكولية من مؤسسة تكرر خرقها للدستور في مناسبات عديدة خلال المدة الماضية وخطابات باهتة لا تعكس أي ادراك لمدى خطورة الازمة الراهنة بكل أبعادها ولا تحمل أي مؤشرات على وجود ارادة سياسية حقيقية للخروج من منطق تسيير الازمة الى تدشين اصلاحات جوهرية شاملة والى ربط السياسة التنموية بشرطي الحرية والكرامة”.

و قد أمضى هذا البيان أربعة أعضاء في مجلس نواب الشعب عن حراك تونس الارادة وهم صبري دخيل ومبروك الحريزي وابراهيم بن سعيد وعماد الدايمي.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.