نقابات

الإثنين,13 يوليو, 2015
نقابي أمني: الصحبي الجويني معروف بخدمته لأجندات مدفوعة الأجر و رواية محاولة اغتياله ادّعاء بالباطل

الشاهد_أكّد الناطق الرسمي لنقابة موظّفي الإدارة العامّة لوحدات التدخّل مهدي الشاوش أنّ ما صرّح به الصحبي الجويني بأنّه تعرّض إلى محاولة اغتيال من مجموعة أمنية معروفة داخل ثكنة بوشوشة أثناء قيامه بحصّة رماية ليس له أيّ أساس من الصحّة وهو ادّعاء بالباطل لأنّ كلّ ما في الأمر هو اختلاف بسيط في وجهات النظر يوم 10 جوان 2015 بين بعض النقابيين والصحبي الجويني وذلك جرّاء حملات التشويه التي قادها الجويني ضدّ أعوان الزيّ النظامي ومعارضته لمشروع الهيئتين النقابيتين.


كما أشار الشاوش إلى أنّ الجويني قال للنقابيين “بأنّهم غير قادرين على مخالفته الرأي لأنّ علاقاته ممتدّة ووطيدة مع الأجهزة العليا في وزارة الداخلية وعلى رأسهم الوزير ناجم الغرسلي” وهو ما حتّم علينا التقدّم بشكاية إلى المحكمة الابتدائية بتونس.


كما وصف الشاوش، الصحبي الجويني بأنّه من هواة الركوب على الأحداث وبأنّه معروف لدى جلّ الأمنيين بخدمته لأجندات مدفوعة الأجر وفقا لذات المصدر.