نقابات

الأربعاء,20 أبريل, 2016
نقابة قوات الأمن الداخلي بمدنين ترفع رسالة تظلّم

الشاهد _ أعلنت النقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي بمدنين في بلاغ لها اليوم الأربعاء 20 أفريل الجاري أنها تدعو كافة قواعدها شرطة، حرس سجون وحماية من الذين لم تشملهم الترقية خلال عيد قوات الأمن الداخلي الذي انتظم يوم الاثنين الماضي ان يتقدموا بمطالب تظلم إلى السادة الكتاب العامّون من كل سلك في اقرب وقت ممكن.

وكانت النقابة قد اصدرت أمس بيان مساندة لزميلهم محمد الطاهر مبروكي التابع بمنطقة الأمن الوطني بالمتلوي وعضو اللجنة الوطنية للمراقبة المالية بالنقابة بعد أن قرر الأخير الدخول في اضراب جوع بمقر المركز الوطني بأم العرائس تنديدا بحرمانه من حقه في الترقية .

جدير بالذكر أن نقابة الأمن الجهوي لقوات الأمن الداخلي بمدنين وصفت الترقيات بالمفاجأة التي أحبطت عزائمهم ولم تكن في مستوي ما قدمه رجال تونس من تضحيات بعد ملحمة بنقردان حيث نشرت النقابة على موقعها الرسمي على الفايسبوك تدوينة علقت فيها على الترقيات بالقول :” لقد خابت أمالنا وشعرنا بالحزن في يوم عيدنا الذي كان من المتوقع أن يكون يوم فرحة بعد الذي قدمه الامنيون من شهداء وجرحي في سبيل عزة ومناعة هذا الوطن العزيز على قلوبنا.. إن ما يعانيه الامنيون من هرسلة وحقرة وإيقافات عن العمل وعزل هو خير دليل على عدم مبالاة سلطة الاشراف …”