نقابات

الأربعاء,22 يونيو, 2016
نقابة خريجي المدرسة الوطنية للادارة تنظم وقفات إحتجاجية بداية من الغد

الشاهد _ دعت، نقابة خريجي المدرسة الوطنية للادارة، كافة منخرطيها الى تنفيذ وقفات احتجاجية بساعتين ،ابتداء من يوم غد الخميس ، بساحة قصر الحكومة بالقصبة للتعبير عن رفضهم القاطع لتدخل منظمة انا يقظ في مراقبة الاعوان الاداريين.

وحملت النقابة ،في بيان لها، رئاسة الحكومة ووزارة الوظيفة العمومية مسؤولية حماية الموظف من كل ما يتعرض له من هجمات مسعورة داعية كافة الاعوان الاداريين الى عدم التعامل مع الجمعية المعنية باعتبارها دخيلا على الهياكل الرقابية والالتزام فقط بالهياكل الرقابية المخولة لها قانونيا .

 

وطالبت، في ذات السياق، وزارة الوظيفة العمومية الى ايلاء الهياكل الرقابية الاستقلالية اللازمة وتدعيمها بالموارد المادية والبشرية مما يساهم بالنهوض والرقي بالوظيفة العمومية داعية سلطة الاشراف الى عقد جلسة تفاوض مع النقابة باعتبارها شريك اساسي في عملية الاصلاح الاداري.

وذكرت، في البيان ذاته، بالدور الريادي الذي اضطلع به الموظفون بقطاع الوظيفة العمومية، من خلال حسن تأمين سير المرفق العام ابان الثورة رغم ما عرفته من هنات في التسيير وتغييب التحفيز على اساس الكفاءة وتهميش الكفاءات من أبناء المدرسة الوطنية للادارة.
وأشارت، الى أن النقابة نادت عديد المرات بضرورة توحيد سلم الاجور بين مختلف الاسلاك على أساس مبدا الكفاءة وقدمت مقترحات للاصلاح الاداري والنهوض بالادارة عبر استقلالية هياكل الرقابة وتمكينها من كل الصلاحيات القانونية حتى تضطلع بدورها في مراقبة الفساد الاداري والمالي الذي اصبح ينخر مؤسسات الدولة.
يذكر ان منظمة انا يقظ اطلقت حملة جايينكم لمراقبة مدى إحترام الإدارة التونسية للتوقيت الإداري، لتحسيس المواطنين بدورهم الرقابي الايجابي وهو ما يكفله الدستور في فصله الخامس عشر خاصة وأن مبدأ المواطنة يرتكز على تشريك المواطنين في الحفاظ على الصالح العام .
كما عبرت ،في بيان لها، عن مساندتها لجهود وحملة وزارة الوظيفة العمومية ومكافحة الفساد في حملتها لإعلاء قيمة العمل داخل الإدارة التونسية، مؤكدة سعي المنظمة الى تحسين جودة خدمات الادارة .