سياسة

الخميس,11 أغسطس, 2016
نحو تكوين ائتلاف مدني لإلغاء تكليف يوسف الشاهد بتشكيل الحكومة

الشاهد_ رفع الإعلامي زياد الهاني، الإربعاء، دعوى في تجاوز السلطة لدى المحكمة الإدارية لإلغاء الأمر الرئاسي عدد 95 بتاريخ 3 أوت 2016 المتعلق بتكليف السيد يوسف الشاهد بتكوين حكومة.

و في هذا الشأن اتهم الهاني رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بخرق أحكام الدستور ومبادرة تشكيل حكومة وحدة وطنية بتكليفه ليوسف الشاهد لتشكيل الحكومة مشددا على أن السبسي فرض اسم الشاهد على المشاركين في مبادرة تشكيل حكومة الوحدة الوطنيّة ولم يحترم الآجال الدستوريّة، وفق تعبيره.

وأرجع سبب رفعه دعوى ضد تكليف يوسف الشاهد لارتكاب خطأ يتمثل في تشاوره فقط مع الأحزاب الموافقة على مبادرته ومنها من ليس ممثلا بالبرلمان و هو ما يتناقض مع الفصل 89 من الدستور،على حد قوله.

في ذات السياق قال منسق شبكة دستورنا جوهر بن مبارك إن شبكة دستورنا تبحث تكوين ائتلاف من منظمات المجتمع المدني للطعن في تكليف يوسف الشاهد بتشكيل الحكومة المرتقبة،معتبرا أن المشاورات التي سبقت تكليف الشاهد لم تكن دستورية ،و إنما مشاورات سياسية غير رسمية.

وأضاف بن مبارك في تصريح لحقائق أو لاين أن رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي تجاوز الدستور من الناحية القانونية،معتبرا أن المشاورات التي تسبق التكليف جوهرية و هو ما لم يحترمه السبسي على حد تعبيره.