عالمي دولي

الإثنين,28 مارس, 2016
نجم سوري هرب من الحرب ليبهر الإيطاليين

الشاهد_ تلوح في الأفق قصة نجم عربي جديد، هو السوري عمار رمضان، والذي هرب من ويلات الحرب في بلاده سورية، التي تشهد عمليات عسكرية.

 

عمار مستقر حالياً في إيطاليا، حيث نشرت صحيفة توتو سبورت مقتطفات عن قصته، وهو الذي وصل إلى أوروبا في أواخر شهر أكتوبر الماضي، بعدما تمكن من الفرار من بلده، والهرب من شبح الاقتتال هناك.

 

وبحسب الصحيفة الإيطالية، فإن الشاب السوري البالغ من العمر 15 عاماً، تمكن من الالتحاق بمدرسة سبورتيفا كيمانو، حيث كان يمتلك كل الوثائق اللازمة، وعلى وجه السرعة أثبت مقدرة عالية في لعب كرة القدم.

 

وجذب اللاعب السوري بشكل كبير أنظار الأندية الإيطالية إليه، والتي حاولت بدورها ضمه إلى صفوفها للاستفادة منه وتطوير مهاراته وقدراته، قبل أن يلتحق بنادي يوفنتوس الإيطالي ويؤكد مهاراته الكبيرة معه، حيث سجل أكثر من 13 هدفاً في آخر خمس مباريات.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.