أخبار الصحة

الثلاثاء,4 أغسطس, 2015
نجاح أول عملية زرع عين لامرأة بريطانية

الشاهد_حمل الأطباء خبراً محزناً للمريضة ايرين دي سيلفا قبل أربعة أعوام، عندما أخبروها بأنها لن تتمكن من رؤية وجه حفيدتها مرة أخرى، حيث أخبرها المختصون أنه لا يوجد أي طريقة لعلاج أو ايقاف تقدم مرض العيون الذي تعاني منه وهو “الضمور البقعي المرتبط بالعمر”.

ولكن في ماي الماضي، أصبحت ايرين واحدة من أوائل المرضى البريطانيين الذين استفادوا من ثورة زرع عين جديدة، الثورة المستوحاة من التقنية المستخدمة في اصلاح خلل في التلسكوب الفضائي هابل، والتي يقول الخبراء أنها قادرة على مساعدة أكثر من نصف مليون شخص يعانون من هذه الحالة.


وان هذه الحالة تتضمن جزء من الشبكية يسمى البقعة، والبقعة تمثل جزء طوله 5 ملم في الجزء الخلفي من العين وتضم خلايا مستقبلة للضوء، ويعاني حوالي 600,000 بريطاني من هذا المرض.


أما بالنسبة الى سبب حدوث الضمور البقعي المرتبط بالتقدم في العمر، فهو غير معروف بعد، على الرغم من أن العوامل الوراثية والعمر يلعبان دورا محوريا، وان المرضى الذين يعانون من هذه الحالة، يتأثر مجال الرؤية لديهم بحيث يصبح غير واضح و مشوش، ويذكر المختصون أن نصف المرضى تكون حالتهم سيئة لدرجة أنه يجرى تسجيلهم كأعمياء.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.