أحداث سياسية رئيسية

الخميس,18 أغسطس, 2016
نامل أن تكون الحكومة التي نترقب الاعلان عن تشكيلتها قادرة على الخروج بالبلاد من الازمة

الشاهد_اعتبر النائب بمجلس نواب الشعب حافظ الزواري عن حزب آفاق تونس أن موقف حزبه واضح من خلال تاكيد مكتبه السياسي على أهمية الاتفاق حول الهيكلة الحكومية الجديدة التي يجب اعتمادها قبل المضي في اختيار الفريق الحكومي، وعلى ضرورة تعزيزه بكفاءات حزبية و سياسية بعيدا عن منطق الترضيات، مشيرا الى أن الموقف النهائي من المشاركة في حكومة الوحدة الوطنية من عدمها سيتحدد في اطار مجلس وطني استثنائي يعقد للغرض, بعد أن توضح الملامح النهائية لتركيبة الحكومة القادمة.

وقال الزواري في تصريح لموقع الشاهد، أن الاحزاب تترقب في التشكيلة التي ستعلنها رئاسة الحكومة المكلفة، معبرا عن امله في ان تكون التشكيلة الجديدة قادرة على الخروج بالبلاد من الازمة بعيدا الترضيات الحزبية، وهو ما لم تفهمه كل الاحزاب، وفق تعبيره.

وكان المكتب السياسي للحزب قد قرر عدم مشاركة رئيس الحزب في الحكومة القادمة وتفرغه كليا لدعم بناء الحزب والتحضير للمحطات السياسية المقبلة، داعيا مجالسه الجهوية للانعقاد و التداول في المستجدات السياسية في انتظار انعقاد المجلس الوطني.
ويواصل رئيس الحكومة المكلف يوسف الشاهد مشاوراته مع الأحزاب والمنظمات،ليبحث عن هيكلة الحكومة واختيار أعضائها. وتحدثت بعض المصادر عن ان رئيس الحكومة المكلّف يوسف الشاهد عبر عن رغبته في عرض تشكيلة حكومته على مجلس نواب الشعب يوم السبت القادم 20 أوت على أقصى تقدير.