عالمي دولي

الخميس,17 سبتمبر, 2015
نادي “خيتافي” الإسباني يود التعاقد مع اللاجئ السوري الذي ركلته الصحفية المجرية

الشاهد_تمت دعوة  اللاجئ السوري “أسامة عبد المحسن” الذي أوقعته عمداً صحفية مجرية أثناء فراره من الشرطة على الحدود في المجر، في وقت سابق من الشهر الحالي، للعمل كمدرب لكرة القدم في نادي “خيتافي” الأسباني.

وفي وقت سابق، مساء أمس، وصل اللاجئ السوري الذي أثار فيديو ركل الصحفية المجرية ” بيترا لاسزلو” له، ردود فعل غاضبة في مختلف أنحاء العالم، حيث قدم من مدينة “ميونخ” الألمانية تلبية لدعوة النادي الأسباني.

وكان أسامة يعمل مدربا لفريق الفتوة دير الزور السوري من الدرجة الأولى، ولهذا أبدى “المركز الوطني لتأهيل مدربي كرة القدم” بنادي “خيتافي”، رغبته في التعاقد معه.

وقد جاء قرار المركز بعد نشر صحيفة “إلموندو” الإسبانية واسعة الانتشار، مقابلة مع اللاجئ السوري “عبد المحسن” الذي كشف خلال المقابلة، “مدى صعوبة رحلته المتعبة جدا والمرهقة والصعبة للغاية والخطيرة، حيث اعترف بأنه كان قريبا من الموت هو وابنه الصغير خلال رحلتهما إلى أوروبا”.

وعندما قرأ مسؤولو المركز، مضمون المقابلة، اتصلو بصحيفة “إلموندو” ليسألوا عن مكان تواجد الأب وذلك لجلبه هو وأسرته بأكملها إلى إسبانيا.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.