سياسة

الثلاثاء,31 مايو, 2016
ناجي جلول..الإصلاح التربوي ليس تفاوض مع النقابات

الشاهد_ردّ وزير التربية ناجي جلول على منتقدي “الكتاب الأبيض”حول الاصلاح التربوي في تصريح صحفي : “هذا الكتاب التزام لوزارة التربية والحكومة بمخرجات الحوار الوطني لإصلاح المنظومة التربوية الذي شارك فيه مختلف المتدخلين من خبراء ونقابيين ومسؤولين.. كما ان الإصلاح  يجب أن يكون حوله إجماع وطني دون مزايدات سياسية.. إلا أنه يجب التأكيد على ان الإصلاح التربوي ليس تفاوض مع النقابات شأنه شأن المفاوضات الاجتماعية فالاصلاح التربوي نناقشه مع الاتحاد العام التونسي للشغل وليس النقابات.. حيث كان الحوار مع الاتحاد تشاركيا ومن صاغوا الإصلاحات خبراء في الاتحاد العام التونسي للشغل”.

واعتبر ان الكتاب الأبيض ليس نصا مقدسا ويمكن التفاعل معه، مؤكّدا أنه لا يعدو أن يكون توجهات عامة على اعتبار ان الإصلاح التربوي صيرورة كاملة انطلقت فيها وزارة التربية منذ السنة الماضية.

كما أضاف: “الكتاب الأبيض عقد بيننا وبين الشعب التونسي.. فالإصلاح أردناه شاملا.. حيث انطلقنا في منظومة التقييم والتوجيه لينطلق من الابتدائي”.

وفي هذا السياق، ختم الوزير بالقول: ” الإصلاح الانتخابي كان من بين نقاط البرنامج الانتخابي للنداء وسيكون مستقبلا ضمن برنامج رئاسة الجمهورية، وبكل تواضع نسير نحو نجاحنا في ما يهم الاصلاح التربوي”.

وعن تكوين المدرسين في مدارس تكوين خاصة بهم، قال الوزير: “لا أحدا سيتحوّل من الجامعة إلى القسم للتدريس.. فتكوين المعلمين سيكون في مدارس خاصة بهم وسيتمّ ابتداء من هذه السنة وضع هذا الاختصاص في دليل التوجيه الجامعي”.

وفي ما يهمّ قرار النقابة العامة للتعليم الثانوي بحجب الأعداد، فقال الوزير ان هناك ثقافة الحجابة و الحجب.

وأضاف: “سندعو النقابيين للحوار.. ودورنا الدفاع عن المربين”.

وأكّد الوزير أن أكثر وزارة سجل فيها زيادات في الأجور منذ الثورة هي وزارة التربية حيث ناهزت الزيادات الألفي مليون دينار.
وختم: “نطمئن الأولياء بأن أبناءهم سيجتازون الامتحانات في ظروف طيبة وسينجحون ان شاء الله”.