عالمي دولي

الثلاثاء,3 مايو, 2016
ميركل تتعهد العمل على الحد من صعود الجبهة الوطنية في فرنسا

الشاهد_تعهدت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الثلاثاء امام طلاب فرنكوفونيين في برلين العمل على الحد من صعود الجبهة الوطنية في فرنسا، فيما وصفت زعيمة الحزب اليميني المتطرف مارين لوبن هذه التصريحات ب”الخطيرة جدا” التي تدل على “تدخل” في الشؤون الداخلية الفرنسية.

وقالت ميركل خلال زيارتها لمدرسة الليسيه الفرنسية في برلين “ساحاول المساهمة في ان تكون القوى السياسية الاخرى اقوى من الجبهة الوطنية، بقدر ما يمكن القيام بذلك من خارج” فرنسا.

واضافت “لكنها قوة يتعين علينا مواجهتها، تماما مثلما لدينا حاليا في المانيا قوى سياسية تتبنى خطابا سلبيا جدا بالنسبة الى اوروبا، وهذه هي الحال عندما نسمع خطاب حزب البديل من اجل المانيا” الشعبوي.

وتابعت “علينا ان نعمل لان تكون اوروبا مشروعا يفهمه الناس”، ويجب ان يروا ان “الافضل هو بوجود اوروبا وليس من دون اوروبا”.

وسارعت لوبن الى التنديد في بيان بتصريحات ميركل ووصفتها بانها “خطيرة جدا تؤكد التدخل في شؤوننا الداخلية، وهي تصريحات مشينة بقدر ما هي مهينة بحق فرنسا وتدل على حقيقة قاسية هي خضوع بلدنا لالمانيا “.

وتندد لوبن بانتظام ب”الوصاية” التي تمارسها المانيا على الاتحاد الاوروبي وفرنسا.