عالمي دولي

الإثنين,23 مايو, 2016
مهندس ألماني يعثر على قنابل نووية تعود لهتلر

الشاهد_ يزعم مهندس ألماني متقاعد أنه عثر على قنابل نووية سرية تابعة لأدولف هتلر داخل أنفاق حفرت سابقا من قبل النازيين في منطقة جبلية وسط ألمانيا.

وقال بيتر لور، البالغ من العمر 70 عاما، :”لقد عثرت على 5 من المواد المعدنية داخل كهف في وادي جوناس بولاية تورنغن، من بينها على الأقل اثنتان من القنابل النووية”.

ويؤكد لور على أن هذه القنابل عبارة عن أسلحة دمار شامل مصنعة من قبل النازيين في نهاية الحرب العالمية الثانية، حيث استخدم المهندس الميكانيكي أجهزة الرادار بتكنولوجيا ثلاثية الأبعاد أثناء بحثه، وحذَر من أن تتسبب هذه القنابل بحدوث كارثة نووية.

ويضيف قائلا :”هذه القنابل كانت ملقاة في الكهف مدة 71 عاماً، وستكون لدينا في وقت قريب تشيرنوبيل أخرى”.

ويذكر أن وادي جوناس كان مركزا عسكريا سريا في نهاية حقبة الحرب العالمية الثانية، وكان يضم الآلاف من السجناء في معسكرات الاعتقال القسري من أجل حفر الأنفاق تحت الجبال، وكانت هذه الأنفاق تمتد لأميال مع الآلاف من الكهوف والمخابئ والمخازن السرية.

هذا وكان وادي جوناس قد حرر سابقا من قبل القوات الأمريكية في نيسان عام 1945، ويؤكد المحللون أن هذه الشائعة ليست الأولى في ما يتعلق بوجود قنابل نووية تابعة للنازية في الوادي.