سياسة

الإثنين,29 يونيو, 2015
مهدي مبروك: بعد عملية سوسة الإرهابية لابد من مراجعة العمل النقابي بالمؤسسة الامنية

الشاهد_علق وزير الثقافة الأسبق مهدي مبروك على عملية سوسة الارهابية والقرارات المتخذة بشأنها من قبل الحكومة، في تدوينة على صفحته الفايسبوكية الخاصة طالب فيها بمراجعة العمل النقابي بالمؤسسة الامنية و ربما حلها.

تعليق مهدي مبروك:
“من بين الاجراءات التي كنا ننتظر، بعد الاحداث الارهابية بمدينة سوسة، مراجعة العمل النقابي بالمؤسسة الامنية و ربما حلها حتى تكون في وضع هو صنو المؤسسة العسكرية بما ان البلاد عي في حالة حرب غير معلنة. و لكن لا شيء يشير الى السير في هذا الاتجاه بما ان الدولة العميقة و لوبيات المصالح و الامن الموازي حقيقة ما زال يمسك بمفاصل الاجهزة الرسمية و الاكثر حساسية و هي التي تمنع قرارا مثل هذا . اعلنها ان حل هذه النقابات امر لا بد ان يعرض للنقاش، لا خوف بعد اليوم. تذكرو النقابي الهمام الذي يتباهى قبيل العملية الارهابية بسوسة ببضعة ايام انهم اخترقوا تنظيم داعش… الرجل يقدم نفسه هكذا قيادي في المخابرات التونسية …. حس امني رفيع يحسده عليه اعوان المخابرات الامريكية”.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.