سياسة

الخميس,31 ديسمبر, 2015
مهدي جمعة : نرجو أن يكون 2016 عام السلم والود والتراحم.. وكفى خرابا وتطاحنا

الشاهد_آمل رئيس الحكومة السابق مهدي جمعة أن يرحل الارهاب والعنف والانقسام مع نهاية سنة 2015 واستقبال سنة 2015 وذلك في تدوينة له على الفايسبوك.

 

وفيما يلي ما دونه جمعة “ونحن نودع 2015 …سنة نامل ان يرحل عنا فيها الإرهاب والعنف والانقسام لنستقبل 2016 ..عام نرجو أن يعم فيه السلام والسلم والود والتراحم …كفى خرابا وتطاحنا وضغينة في هذا الوطن الابي الصامد الموجوع …لنكن يدا واحدة في مكافحة الإرهاب الغادر …وصفا واحدا لمواجهة الفتنة ومنظومة مرصوصة البنيان للتصدي لكل ما يسيء لتونس ومواطنيها…
تونس تحتاج لأبنائها جميعا من دعاة الأمل والحياة …دون إقصاء …فلتكن هذه السنة الجديدة موعدا للبناء …من أجل العيش الكريم للجميع. .. ومشروعا مجتمعيا يضمن الكرامة للجميع … نلتقي في عام جديد … بآمال تتحقق”