سياسة

الإثنين,1 يونيو, 2015
مهدي بن غربية: على الصيد أن يصارح الشعب ثم يستقيل

الشاهد_في إطار مواقف و آراء مختلف الفاعلين السياسيين في تونس و تقييماتهم لمسيرة المائة يوم الأولى من عمل الفريق الحكومي للحبيب الصيد قال النائب في مجلس نواب الشعب عن التحالف الديمقراطي مهدي بن غربية في تصريح إذاعي اليوم الاثنين 1 جوان 2015 إنّ على الصيد أن يصارح الشعب ثم يستقيل إذا لم يتلق الدّعم من الأحزاب الفائزة في الانتخابات والتي تحاول “جعله حزاما لامتصاص الصدمات” للوصول إلى الانتخابات البلدية بأقل الأضرار دون أن تقدم له المساندة.

وأكّد أنه لا يلوم أداء حكومة الصيّد لأنها وجدت نفسها وحيدة دون حزام سياسيّ في مواجهة الأزمات في اغلب القطاعات، متابعا أنّ التونسيين انتخبوا 4 أحزاب ولم يختاروا الحبيب الصيد وبالتالي على هذه الأحزاب أن تتحمل مسؤوليتها وان لا تحمّل رئيس الحكومة كل الأخطاء على حدّ تعبيره.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.