أخبــار محلية

الأحد,6 سبتمبر, 2015
من بين 33 دولة. .تونس مهدّدة بالجفاف بحلول 2040

الشاهد_كشفت دراسة أجراها معهد الموارد العالمية، وهو منظمة بحثية عالمية تعمل في أكثر من خمسين بلدا،أن تونس تعد من بين أكثر البلدان المهددة بمخاطر عالية جدا في العقود المقبلة بسبب نقص المياه، حيث يمكن أن تخسر تونس أكثر من 80 بالمائة من مواردها المائية الطبيعية بحلول عام 2040.

ومن بين البلدان الـ 33 المصنفة على أنها ستواجه خطرًا مرتفعًا جدًا فيما يتعلق بالنقص في المياه، يوجد 14 بلدًا في منطقة الشرق الأوسط، بما في ذلك المغرب، البحرين، الجزائر، ليبيا، المملكة العربية السعودية.

وللوصول إلى هذه النتائج، استخدم الباحثون مجموعة من السيناريوهات المناخية والنماذج الاجتماعية والاقتصادية من أجل تقييم وترتيب استنزاف المياه السطحية في 167 دولة.

كما تم الوصول إلى هذه النتائج بالنظر إلى مع تزايد عدد السكان وتغير المناخ والتوسع العمراني وتزايد استهلاك المياه.

وبالإضافة إلى هذه العناصر، فإن الاستهلاك المتزايد للمياه خاصة في القطاع الزراعي، يجعل تونس تواجه مخاطر الإجهاد المائي.

وحسب هذه الدراسة، تعتبر ثلاثة أرباع الأراضي في تونس شبه قاحلة أو مناطق قاحلة، ما يؤثر وبشكل كبير على موارد المياه الطبيعية. كما وضع خبراء من اليونسكو تونس في فئة البلدان المعرضة لأن تكون لها مشاكل مياه خطيرة بدءا من عام 2025.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.