عالمي عربي

الجمعة,8 يوليو, 2016
من أجل إنقاذ ليبيا .. الجزائر وإيطاليا تدعوان إلى حوار شامل

الشاهد_ دعت الجزائر وإيطاليا الأطراف الليبية إلى الانخراط في حوار شامل لمواجهة التحديات السياسية والأمنية التي تعترض البلاد والقضاء على تنظيم داعش الإرهابي.

في هذا الصدد، تحادث وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، الجزائري عبد القادر مساهل، أمس الخميس، في روما مع الوزير الإيطالي للشؤون الخارجية والتعاون الدولي باولو جينتيلوني.
وأوضح بيان للخارجية الجزائرية أن الطرفين تطرقا إلى آخر المستجدات في ليبيا، وأعربا في هذا السياق عن ارتياحهما لتنفيذ الاتفاق السياسي الليبي.

كما دعا جميع الأطراف الليبية إلى دعم المسار السياسي الأممي للتسوية عن طريق حوار شامل كفيل بتمكين هذا البلد المجاور من رفع مختلف التحديات السياسية والأمنية والاقتصادية التي يواجهها في إطار احترام سيادته وسلامته الترابية ووحدة وتماسك شعبه.

كما تناول الطرفان مسألة الهجرة كظاهرة تواجهها كل المنطقة، إذ أكدا ضرورة معالجة هذه الظاهرة بطريقة شاملة وبالتشاور مع أخذ مصالح جميع بلدان المنطقة بعين الاعتبار.

وبدء مساهل جولة أوروبية تشمل روما يومي 7 و8 جويلية الجاري وموسكو يومي 11 و12 من الشهر ذاته، للتشاور بشأن القضايا السياسية والأمنية في منطقة الساحل وليبيا تحديدًا.