عالمي دولي

الأحد,3 يناير, 2016
منظمة يهودية متطرفة تدعو لحرق الكنائس المسيحية في القدس المحتلة

الشاهد_قالت الاذاعة الاسرائيلية العامة اليوم الأحد، إن رئيس منظمة “لاهافا” اليهودية المتطرفة الحاخام بينتسى غوبشتاين، جدد دعوته، بالتزامن مع الاحتفال بأعياد الميلاد، لحرق الكنائس المسيحية في القدس المحتلة .

 

وقد بث موقع القناة العبرية الثانية أمس تصريحا للمتطرف غوبشتاين قال فيه ” إن الوجود المسيحي في القدس غير مرغوب فيه، وهذا ما يجب أن نترجمه بالأفعال وليس بالأقوال فقط”.

 

ووصف الحاخام المتطرف غوبشتاين المسيحية بأنها “نوع من أنواع الوثنية، ويجب محاربتها ووضع العراقيل أمام انتشارها في القدس، وأيضا أمام الممارسات الدينية المتعلقة بالديانة المسيحية في القدس”.

 

ووفقا للقناة العبرية، فإن منظمة “لاهافا” متهمة بحرق ثلاث كنائس مسيحية في القدس، وتوجيه الإهانات لقساوسة الكنائس وملاحقتهم والتضييق على تحركاتهم في المدينة المقدسة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.