أخبــار محلية

الخميس,9 يوليو, 2015
منظمة الدفاع عن المستهلك تطالب الحكومة بتجميد اسعار المواد الغذائية

الشاهد_طالبت منظمة الدفاع عن المستهلك في الحكومة ووزارة التجارة بالاستمرار في إجراء تجميد أسعار المواد الغذائية والتخفيض في أسعار المحروقات في السوق المحلية ب 100 مليم واعتبرت المنظمة أن ذلك سيساهم في تخفيف العبء على المستهلك من جهة و تجميد نسبة التضخم في الحدود المسجلة حاليا من جهة أخرى مما سينعكس إيجابيا على المستهلك وعلى الاقتصاد.

وسجلت المنظمة وفق البيان تراجعا نسبيا في الأسعار وخاصة منها المواد الفلاحية إذ انعكس ذلك على القدرة الشرائية للمستهلك وعلى نسبة التضخم عند الاستهلاك العائلي فتراجعت بدورها نسبة الاستهلاك للشهر الثاني على التوالي حيث انخفضت من 5.3 بالمائة في شهر ماي 2015 إلى حدود 5 بالمائة و يعود ذلك إلى التراجع النسبي للأسعار وخاصة المواد الغذائية بين شهري جوان وماي من السنة الحالية والسنة المنقضية حسب المعطيات التي قدمها المعهد الوطني للإحصاء.

وعبرت المنظمة عن دعمها لهذا الانفراج النسبي للأسعار خلال هذه الصائفة إلا أنها أعربت عن تخوفها من موسم ما بعد الصيف والعودة المدرسية الذي يمكن أن يشهد ضغطا على المستهلك نتيجة تقاطع الفصول ونقص بعض المنتوجات الفلاحية الفصلية .