نقابات

الأحد,8 نوفمبر, 2015
منظمة الاعراف: مجلة الاستثمار الجديدة لا تراعي التطور الحقيقي للاستثمار في تونس

الشاهد_اعتبر عضو اللجنة الاقتصادية بالاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقلدية٬ السبت في قراءة تحليلة لفصول المشروع قدمها خلال ورشة عمل انتظمت اليوم بتونس٬ “أن المجلة الجديدة رغم تقدمها في مجال النفاذ الى الاسواق وفي الضمانات للمستثمرين٬ الا انها تشكل انعكاسات سلبية على المستثمرين”

 

وقال نافع النيفر٬ “ان مجلة الاستثمار الجديدة تتضمن نظاما تحفيزيا ضبابيا واقل جذبا للمستثمرين مقارنة بالدول المنافسة (المغرب)”، مشيرا الى “ان المجلة ترسي نظام حوكمة متشعب ويمكن ان يتسبب في مزيد تعطيل الاجرءات الادارية المتعلقة ببعث المشاريع وتنفيذ الاستثمارات”.


واكد ان المشروع الجديد يقتصر في اهدافه على تحسين تنافسية الاقتصاد وخلق مواطن الشغل والتنمية المستديمة دون ايلاء اهمية الى تعبئة الاستثمارات الخارجية المباشرة ودفع الصادرات. فمشروع المجلة لا يتضمن حوافز للاستثمار في القطاعات التصديرية الا في حالة الانتصاب في مناطقالتنمية الجهوية حسب النيفر.


واشار الى «ان العديد من الفصول التي يكتنفها الغموض في المجلة الجديدة كالفصل 19 و20» مبرزا «ان الفصل ٬22 الذي يتحدث عن سحب الامتيازاتالممنوحة للمشاريع يبقى الفصل الوحيد الواضح في المجلة».


وشدد النيفر على ضرورة تحديد مهام هذه الهيئة حتي لا تتداخل مع بقية الهيئات والهياكل القائمة والعاملة في المجال.
ويقترح مشروع المجلة كذلك احداث صندوق وطني للاستثمار يقوم بتعويض الصناديق الموجودة حاليا وتعهد له مهمة التصرف في الموارد المالية حسبميزانيات سنوية تراعي الاولويات الوطنية في مجال الاستثمار


واعتبر النيفر ان هذه الطريقة في التصرف لا تراعي التطور الحقيقي للاستثمار في تونس.