نقابات

الجمعة,27 نوفمبر, 2015
منظمة الأعراف تعبر عن رغبتها في إنجاح هذه الجولة من المفاوضات

الشاهد_عبر أعضاء المجلس الإداري للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بمقر الاتحاد، عن إدانتهم الشديدة للهجوم الإرهابي الذي استهدف حافلة الأمن الرئاسي مشددين على أهمية الوحدة الوطنية في هذه الظروف العصيبة التي تمر بها البلاد.

وبخصوص ملف المفاوضات الاجتماعية جدد أعضاء المجلس الإداري تأكيدهم على رغبة الاتحاد في إنجاح هذه الجولة من المفاوضات، وضرورة إنهائها في أقرب وقت ممكن، مشددين على وجوب تقاسم التضحيات بما يضمن حقوق مختلف الأطراف والتوجه نحو إرساء سلم اجتماعية دائمة تحتاجها تونس اليوم حتى يتسنى التركيز على القضايا التنموية الحيوية، ورص صفوف مختلف القوى الوطنية الحية في مواجهة المخاطر الأمنية التي تتهدد البلاد.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.