أهم الأخبار العالمية : عربي و دولي

الإثنين,15 فبراير, 2016
منظمات دولة تدين استهداف المستشفيات في إدلب

الشاهد_إثر استهداف الطائرات الحربية الروسية عددا من المستشفيات الواقعة في ريف إدلب بسوريا -والذي أدى لمقتل وإصابة العشرات من المدنيين والكوادر الطبية- ردود فعل منددة من طرف منظمات بينها الأمم المتحدة والعفو الدولية وأطباء بلا حدود.

وقالت مصادر إعلامية في إدلب إن الطائرات الحربية الروسية استهدفت اليوم الاثنين مستشفى منظمة أطباء بلا حدود ومستشفى 101 في ريف إدلب ومشفيي إعزاز وأورم الكبرى بريف حلب.

ونقل المتحدث الأممي فرحان حق عن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قلقه البالغ من “تقارير عن هجمات صاروخية على خمس منشآت طبية على الأقل ومدرستين في حلب وإدلب، قُتل فيها نحو خمسين مدنيا بينهم أطفال”.
واعتبر المتحدث أن هذه الهجمات “انتهاك صارخ للقوانين الدولية.. وتخيم بظلالها على التعهدات التي اتخذت خلال اجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا في ميونيخ”.
وفيما أعربت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) عن “صدمتها” من الهجمات، نددت الولايات المتحدة الأميركية بعمليات القصف، وانتقدت “وحشية” نظام الرئيس بشار الأسد، كما شككت في إرادة وقدرة روسيا على المساعدة في وقفه.
بدورها، طالبت منظمة العفو الدولية القوات الروسية والسورية بوقف الاستهداف المتعمد للمستشفيات والمرافق الصحية في سوريا.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.