سياسة

الأحد,8 مايو, 2016
منذر الشارني: ارتفاع عدد حالات التعذيب في تونس سببه تقاعس رئاستي الجمهورية والحكومة

الشاهد_ أفاد الكاتب العام للمنظمة التونسية لمناهضة التعذيب، منذر الشارني، أن المنظمة تتلقى بصفة يومية العديد من الشكايات من قبل المواطنين الذين مورس عليهم التعذيب خاصة في مراكز الايقاف.

و أضاف اشارني ، في تريح صحفي اليوم السبت 8 ماي 2016 ، ان الانتهاكات لحقوق الانسان تشهد ارتفاعا كبيرا من حيث العدد، مؤكدا أن ممارسة التعذيب مازالت متواصلة في تونس خاصة في مراكز الايقاف وتحديدا من قبل عناصرالشرطة، فضلا عن السجون التي تعرف بدورها العديد من حالات التعذيب.

وأوضح ان ارتفاع عدد حالات التعذيب في تونس يعود بالاساس الى غياب الارادة السياسية الجدية للقطع مع هذه الظاهرة التي خلفتها الأنظمة الديكتاتورية لنظام بن علي، مشيرا الى أن مؤسستي رئاستي الجمهورية والحكومة لا تحركان ساكنا أمام هذه القضايا للقطع معها.