عالمي دولي

الإثنين,4 أبريل, 2016
مناورات عسكرية أميركية – فيليبينية في بحر الصين الجنوبي

الشاهد_ يشترك نحو 8 آلاف جندي أميركي وفيليبيني في مناورات عسكرية سنوية، بدأت اليوم، وتستمرّ للأسبوعين المقبلين في بحر الصين الجنوبي.

وستختبر الدولتان المتحالفتان “اتصالات القيادة والتحكم والإجراءات اللوجستية والتنقل في ما يتعلق بالأمن البشري والملاحي”، كما ستقومان “بتجربة تحاكي السيطرة على منصة للنفط والغاز والقيام بعملية إنزال بحري على شاطئ فيليبيني”، وفق ما أعلن مسؤولو دفاع فيليبينيون.

وتأتي هذه التدريبات وسط تنامي التوتر في شأن سياسة بكين في بحر الصين الجنوبي، علما بأنّ قائد التدريبات العسكرية الفيليبينية الأميرال ألكسندر لوبيز قال في مؤتمر صحافي، إنّ “القصد من التدريبات هو التعامل مع بواعث قلق محددة وكلها في نطاق الحرب”، مضيفاً انّ “الصين ليست جزءا من الفكرة”.