أخبــار محلية

الثلاثاء,23 أغسطس, 2016
مليون و130 ألف ضحية متوفرة بالأسواق بمناسبة عيد الأضحى

الشاهد _ أفاد المدير العام للمنافسة والأبحاث الإقتصادية بوزارة التجارة محمد العيفة اليوم الثلاثاء 23 أوت 2016، أفاد أن عدد الأضاحي المتوفرة بالأسواق التونسية مع اقتراب موعد عيد الإضحى قد قدرت بمليون و130 ألف أضحية أي بزيادة تقدر ب8% مقارنة بالسنة الفارطة وهو ما سيمكن من التعويل على المنتوج المحلي دون اللجوء إلى توريد الخرفان الحية أو اللحوم المبردة خاصة أن حاجيات التونسيين قد حددت ب900 ألف إضحية وبالتالي سيكون هناك فائض في الإنتاج.

وأضاف العيفة في تصريح لاكسبراس أف أم أن تزامن العودة المدرسية مع عيد الاضحى سيتسبب في عزوف بعض التونسيين عن التزود بالاضحية لهذه السنة مشيرا أنه من المنتظر أن تنخفض الأسعار بما يقارب 10% مقارنة بالسنة الفارطة برغم ارتفاع الكلفة وارتفاع أسعار العلف.

هذا وقد أوضح أنه تم الإتفاق بين اتحاد الفلاحين ووزارة الفلاحة ووزارة التجارة على أن يكون سعر الكيلوغرام في حدود 10دنانير بالنسبة للاضحية الأكثر من 45 كيلوغراما و11دينار بالنسبة لاضحية لا يتجاوز وزنها 45 كغ.

وبخصوص ما راج عن وجود طاعون ينخر الماشية أقر العيفة بسلامة المنتوج المحلي بعد تأكيد وزارة الفلاحة ووزارة الشؤون الدينية موضحا أنه ستتوفر فرق على مستوى السلط المحلية والجهوية والادارة الجهوية للتجارة ومصالح وزارة الفلاحة ووزارة الصحة لتأمين منتوج يستجيب للشروط الصحية وأن هذا المرض كان في القليل من البؤر التي تمت السيطرة عليها من طرف بياطرة وزارة الفلاحة.