أحداث سياسية رئيسية

الإثنين,16 مايو, 2016
مكتب المجلس عين جلسة يوم 31 ماي لانطلاق في مناقشة مشروع قانون الانتخابات البلدية والجهوية

الشاهد_قالت كلثوم بدر الدين رئيسة لجنة النظام الداخلي والقوانين البرلمانية بمجلس نواب الشعب، إن اللجنة اودعت نسخة أخيرة من مشروع قانون الانتخابات البلدية والجهوية الى مكتب المجلس الذي نظر فيها وعين جلسة يوم 31 ماي لانطلاق النقاش خلال الجلسة العامة.

وأوضحت بدر الدين في تصريح لموقع الشاهد أن أهم النقاط التي تضمنها مشروع هذا القانون، أن صفة الناخب المحلي لها خصوصية متعلقة بالانتخابات البلدية والجهوية وأن يكون الناخب من متساكني البلدية أساسا أو أن يكون له نشاط تجاري حقيقي بالمنطقة، وعليه الإدلاء ببطاقة تعريفه الوطنية وعنوانه الفعلي لنشاطه المهني، أو توصل أداء الخلاص البلدي إذا كان من المواطنين المقيمين بالخارج وله نشاط تجاري بالمنطقة البلدية.

وأوضحت محدثتنا أن الخصوصية الثانية تتعلق بتحديد السن الأدنى للترشح للانتخابات البلدية والجهوية القادمة بـ20 سنة، الى جانب اقرار مبدأ التناصف الأفقي بين الجنسين وعدم الاكتفاء فقط بالتناصف العمودي، وحصول القائمات المتحصلة على أكثر من 3 بالمئة من الأصوات أو الفائزة بمقاعد على المنحة بعد فوزها، للحفاظ على المال العام بعد العجز عن استرجاع 10 مليارات في انتخابات 2014.