أحداث سياسية رئيسية

السبت,6 أغسطس, 2016
مقومات الوحدة الوطنية لا تزال قائمة في انتظار ما ستسفر عنه المشاورات حول تشكيلة الحكومة الجديدة

الشاهد_قال محمد بن سالم عضو مجلس شورى حركة النهضة إن حكومة الوحدة الوطنية لا تعني بالضرورة وجود اجماع حزبي حولها، معتبرا أن إنسحاب بعض الأحزاب في مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة، والذي كان منتظرا لن يؤثر على تسمية حكومة الوحدة الوطنية، إذا ما حافظت على أغلبية واسعة تدعمها.
واوضح بن سالم، في تصريح لموقع الشاهد أن المشاورات التي يقودها رئيس الحكومة الجديد يوسف الشاهد انطلقت، لكنها لم تتوصل بعد الى أبعاد كبيرة، معتبرا أن حركة النهضة كباقي الأحزاب أبدت استعدادها للمشاركة في انتظار ما ستسفر عنه المشاروات.

عمار عبد الله