أهم الأخبار العالمية : عربي و دولي

الخميس,19 نوفمبر, 2015
مقتل مدبر هجمات باريس عبد الحميد أباعود في عملية سان دوني

أعلنت فرانس 24 فى خبر عاجل اوردته منذ قليل مقتل الجهادي البلجيكي عبد الحميد أباعود المعروف بلقب “أبو عمر السوسي” والمشتبه بأنه العقل المدبر للهجمات باريس في عملية سان دوني.

من هو عبد الحميد أباعود المشتبه به الرئيسي في هجمات باريس؟

نشأ أباعود، البالغ من العمر 27 عاما، في مدينة بروكسل، في حي مولينبيك المعروف بساكنيه من المهاجرين العرب.

وأباعود شريك لصلاح عبد السلام، الذي تمكن من الفرار والذي فجر شقيقه إبراهيم نفسه في هجمات باريس.

وكان أباعود وصلاح عبد السلام قد سجنا في بلجيكا في 2010 لإدانتهما بسرقة أسلحة.

لكن أباعود – واسمه الحركي هو أبو عمر البلجيكي – انضم إلى تنظيم “داعش” في أوائل 2013.

وليس من الواضح متى أصبح أباعود متشددا. وتفيد وكالة أنباء أسوشيتد برس بأنه درس في أفضل مدارس بلجيكا الثانوية، وهي مدرسة سان بيير دوكل.

وكان على صلة بمهدي نموش، وهو المتشدد الجزائري-البلجيكي، الذي قتل أربعة أشخاص في متحف يهودي في بروكسل في ماي 2014.

ترأس عبد الحميد خلية إرهابية في “فيرفيرس”، تم تفكيكها من قبل الشرطة البلجيكية جانفي الماضي، بعد تبادل النيران مع الشرطة، مما أسفر عن مقتل متطرفين اثنين، والحكم على عبدالحميد بالسجن لمدة 20 عاماً غيابياً، برفقة 32 متطرفاً.

الشاهداخبار تونس اليوم