علوم و تكنولوجيا

الأربعاء,22 يوليو, 2015
مفاجأة.. آيفون 7 ربما لن يحتاج للشحن على الإطلاق

الشاهد_مُنحت شركة أبل الأمريكية براءة اختراع لاستخدام خلايا الطاقة الشمسية كجزء مُدمج في الشاشات التي تعمل باللمس، في أجهزة “ماك بوك” و”آيفون” و”آيباد” و “أبل ووتش”.

ووفقا لما قدمته براءة الاختراع، سيتم شحن الألواح الشمسية المدمجة في شاشات هذه الأجهزة على مدار اليوم، من دون الاعتماد فقط على الشواحن الكهربائية.

وبحسب “روسيا اليوم” يمكن أن توفر هذه التكنولوجيا الفريدة دعما لبطاريات أجهزة الشركة المتعطشة دائما للطاقة، بحيث تظل الأجهزة تعمل على مدار الساعة.

كما يمكن أيضا أن تستخدم الخلايا الشمسية في مجموعة أبل من الأجهزة الفرعية مثل فأرة الحواسيب المكتبية Magic Mouse اللاسلكية، ولوحة اللمس Magic Trackpad ولوحة المفاتيح المعتادة التابعة للشركة.

وطبقا لبراءة الاختراع ستعمل أجهزة الاستشعار في الشاشات التي تعمل باللمس على تحويل الطاقة الشمسية إلى طاقة كهربائية، تستفيد منها بطارية الهاتف، الأمر الذي سيحل مشكلة هواتف الشركة الحالية، حيث لا يمكن لبطاريات هواتفها العمل أكثر من يوم واحد فقط.

وقد ترددت شائعات كثيرة أيضا بشكل كبير أن أبل تستعد لإزالة الزر الدائري أسفل الشاشة الرئيسية، وميزة التعرف على بصمة اليد Touch ID في هاتفها المقبل آيفون 7، وسيتم الاستعاضة عنه بميزة جديدة أطلقت عليها الشركة اسم Force Touch.

أيضا تناقلت الأخبار أن هواتف الجيل المقبل من آيفون 6، التي ستحمل اسم 6S و 6S بلاس، سوف تتميز بعمر اطول للبطارية من الجيل الحالي لهواتف الشركة العملاقة، بالرغم من النجاحات الكبيرة التي حققتها مبيعات هذه الهواتف في الربع الأخير من السنة الماضية، ونصف السنة الحالية.

كما ستعمل أبل على إطالة عمر بطاريات هواتفها الحالية والسابقة بما مقداره ساعة عمل إضافية، من خلال التحديثات التي ستجريها على نظام التشغيل 9 iOS في المستقبل القريب.

ولا تعد هذه التقنية جديدة، حيث أن بعض مُصنعي الساعات الذكية يستخدمون بالفعل الألواح الشمسية في شاشات الساعات لتمديد عمر البطارية لسنوات أطول.