قضايا وحوادث

الثلاثاء,2 فبراير, 2016
معجزة…شظيّة تخترق بطن أمّ سوريّة والجنين يتمسّك بالحياة

الشاهد_عبد الفتّاح ‘الجنين المعجزة’ كما أطلق عليه الأطبّاء ومن حضر ولادته، كتبت له الحياة بطريقة عجيبة ليتحدّى الموت في بلد يعاني ويلاته منذ سنوات.

 

هذا الرّضيع ولد في الشهر الثامن بعد إصابة والدته بقنبلة عنقوديّة ناتجة عن قصف الطيران الروسي، اخترقت شظاياها بطنها ووصلت إلى رأس الجنين في مدينة كفرلاها السوريّة يوم 27 جانفي الماضي.

 

ونشر موقع العربيّة.نت أنّ أطباء مشفى كفرلاها الميداني قاموا بعمل لا يصدّق حيث نجحوا في إخراج عبد الفتّاح المصاب بجرح في رأسه من رحم أمّه وهو في الشهر الثامن، وأكّدت أنّه في صحّة جيّدة رغم أنه عادة وعلمياً من الصعب أن يعيش جنين الـ8 أشهر وكذلك أمّه.