أخبــار محلية

الأربعاء,3 أغسطس, 2016
معتمدة تيبار من ولاية باجة ترد على الإدعاءات حول عدم مصافحتها للرجال

الشاهد_أكدت معتمدة تيبار من ولاية باجة ألفة حامدي أن الادعاءات التي قيلت عنها بأنها لا تصافح الرجال وتشترط وجود محرم معها في جلسات العمل بالمعمدية، لا أساس لها و هي محض افتراء و تأتي في اطار حملة تشويه تتعرض لها منذ شهر رمضان الماضي.

وأوضحت ألفة الحامدي أنها كانت تنوي قضاء عطلة عيد الفطر مع عائلتها في سيدي بوزيد لكن التزاماتها المهنية منعتها فقام والدها بزيارتها في تيبار، مشيرة إلى أن هناك من يحاول توظيف مسائل سياسية بحجة أن والدها كان من المحكوم عليهم سابقا اعتبارا لانتمائه لحركة النهضة .
و يذكر أن عماد أولاد جبريل النائب عن حركة نداء تونس ، أكد وجود معتمدة لا تصافح الرجال وتباشر مهامها بحضور والدها بتعلة ضرورة وجود محرم معها و ذلك في جلسة منح الثقة لحكومة الحبيب الصيد يوم السبت 30 جويلية 2016.