أحداث سياسية رئيسية

الأربعاء,25 نوفمبر, 2015
التصدّي للإرهاب يستوجب تعزيز الوحدة الوطنية و إعداد خطة شاملة لمواجهته

الشاهد_وصف الأمين العام لحزب التكتل الديمقراطي من أجل العمل والحريات مصطفى بن جعفر العملية الإرهابية التي طالت أمس بالعملية الحقيرة والغادرة والنكراء.

 

 

 

وأكد بن جعفر في تصريح خص به الشاهد ضرورة التصدي لمثل هذه العمليات من خلال تعزيز الوحدة الوطنية وإعداد خطة شاملة لمقاومة الأرهاب والتي تأخذ بعين الاعتبار الطابع الاستعجالي للمعالجة الأمنية ولا تغفل تناول الجانب الاجتماعي والثقافي على المدى القريب والمتوسط والبعيد من أجل القطع مع هذه الذور التي تؤدي الى انخراط الشباب في العمليات الإرهابية. وأضاف بن جعفر أن الإرهاب ليس له حدود وقد استفحل في كل العالم.

 

 

 

وترحم الأمين العام لحزب التكتل على أرواح الشهداء مشيرا على أن العائلة الامنية والعسكرية قدمتا العديد من الارواح في سبيل حماية الوطن.