سياسة

الإثنين,28 ديسمبر, 2015
مصطفى بن أحمد : اجتماع الاحد ليس اجتماع المكتب التنفيذي بل هو للجماعة الخاضعة لقائد السبسي الابن

الشاهد_قال الناطق باسم مجموعة الـ 31 في نداء تونس مصطفى بن لأحمد أن الاجتماع الذي حصل يوم الأحد 27 ديسمبر 2015 ليس اجتماع المكتب التنفيذي للنداء بل هو اجتماع لقيادات وإطارات خاضعة لحافظ ولجنة الـ 13 المقدمة من الباجي قائد السبسي، مضيفا أن رئيس لجنة الـ 13 يوسف الشاهد هو الذي دعا المكتب التنفيذي للانعقاد وذلك لتحقيق ما وصل اليه اجتماع جربة بقيادة حافظ السبسي وبدعم من رضا بالحاج.

 

وأشار بن أحمد في حوار إذاعي إلى أن بوجمعة الرميلي تم “للأسف اخضاعه” متابعا “هذا الشخص تعرض للعنف من قبل جماعة حافظ ولكنه رغم ذلك تراجع عن مواقفه”.

 

كما نفى بن أحمد ما صرح به القيادي في الحزب سليم شاكر حول استقالة 3 نواب من كتلة الحزب في مجلس نواب الشعب مؤكدا استقالة 17 نائبا من الكتلة البرلمانية للنداء.

 

وحول حضور 12 نائبا من مجموعة الـ 31 في اجتماع المكتب التنفيذي أمس، قال بم أحمد إنه ليس متأكدا من الأرقام والأعداد التي يتم الترويج لها مشيرا إلى أن ذلك يدخل في إطار الحرب النفسية.