تحاليل سياسية

الأحد,27 مارس, 2016
مشروع قانون منع النقاب في الأماكن العامّة: إتّفاق على “الزر” و صراع على “الملكيّة” بين النداء و الحرّة

الشاهد_في الوقت الذي تعيش فيه تونس على وقع أزمة إقتصاديّة و غجتماعيّة متفاقمة و في ظل حرب شاملة ضدّ الإرهاب و دعوات متواصلة من أحزاب و مكونات في المجتمع المدني أحدث جدل إرتداء النقاب إنقساما حادا في المشهد بين مؤيّد و رافض لمشروع قانون في الغرض تقدّمت به كتلة “الحرة”.

 

و إذا كان موقف نوّاب كتلة الحرة من الأمر خلال التصويت محسوما رغم إنتقادات النائب بشرى بالحاج حميدة للقانون فإنّ موقف نداء تونس قد ورد على لسان الأمينة الوطنية المكلفة بالمرأة والنائب أنس الحطاب، التي أكّدت أن نواب النداء بمجلس نواب الشعب ضد النقاب في الأماكن العامة وسيصوتون لفائدة مشروع القانون الذي سيمرر للبرلمان لمنعه.

 

وبينت النائب أنس الحطاب في تصريح صحفي اليوم الاحد 27 مارس 2016، أن قانون منع النقاب الذي تقدمت به كتلة الحرة هو المشروع الأصلي لنداء تونس، وأن موقفهم واضح وأن النقاب لن يمر.

 

وكانت النائب أنس الحطاب قالت في تدوينة على صفحتها على الفيسبوك “لا داعي أن نعطي للأشياء أكثر مما تستحق فقط زر سيضغطون عليه نواب النداء والنقاب لن يمر”.