أحداث سياسية رئيسية

الأربعاء,28 أكتوبر, 2015
مشروع القانون الانتخابي بصدد الاعداد وانطلاق التحضيرات اللوجستية مرتبط باتمام التقسيم الترابي للدوائر البلدية

الشاهد_قالت لمياء الزرقوني عضو الهيئة العليا المستقلّة للإنتخابات أن اعداد القانون الانتخابي يتم على مستوى ادارة الجماعات العمومية بوزارة الداخلية، قبل عرضه على رئاسة الحكومة ثم احالته على مجلس نواب الشعب.


وأكدت الزرقوني في تصريح لموقع الشاهد أن ادارة الجماعات العمومية عرضت على هيئة الانتخابات مشروع القانون، وان الهيئة التي لها دور استشاري بحت قدمت للادارة المشرفة على الاعداد بعض الملاحظات حول وجوب اتخاذ تمشي معين.


كما أوضحت أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ستنطلق في التحضيرات اللوجستية بمجرد اتمام التقسيم الترابي للدوائر البلدية، وستنكب على تحديد مراكز الانتخابات وقوائم الناخبين، الى جانب برنامج خاص لتقريب العملية الانتخابية من الناخبين من خلال اعتماد التنسيقيات، مباشرة اثر صدور القانون الاساسي للهيئة.


واشارت عضوة الهيئة العليا المستقلّة للإنتخابات الى ان الهيئة ستناقش خلال المدة القادمة ميزانيتها لتحديد وضعها الاقتصادي الذي سيمكنها من الانطلاق في تنفيذالبرامج اللوجستية.