أهم المقالات في الشاهد

الإثنين,27 يوليو, 2015
مستشار اوباما للأمن القومي: الوضع في مصر كارثي و الشعب سيعيد مرسي للحكم

الشاهد_قال مستشار اوباما للامن القومي توم دونيلون ان الوضع في مصر كارثي وسيقود المنطقة الى الجحيم وقادة الجيش يعيدون مصر الى العصور الوسطى, الشعب المصري سيقود العالم الاسلامي لزيادة كراهية امريكا بالعالم وهذا سيولد جيل يقاتلنا فقط.

وأضاف: الشعب سيعيد مرسي للحكم او يحطم مصر فمن الافضل اعادته كي لاتتحطم هيبة امريكا في المنطقة,لاخروج آمن لاحد في مصر اما اعادة ماتم عزله كاملاً او الاستمرار بهذا الوضع الذي سيهدد بقاء اسرائيل.


كما عملنا كل جهدنا من اجل ان يقبل الاسلاميين بحل وسط فكانوا دوماً يرددون الحديث للشعب وليس لنا.
وقال ايضا…اخطأ مرسي حينما اراد ان يستقل بمصر عن المظلة الامريكيه مما اغضب الساسه الامريكان.
وبقاء مصر بهذا الوضع يعتبر تهديداً عالي الدرجة تجاه مصالحنا وهذا يعني ان امننا القومي في خطر شديد.
وتابع بقوله : كما ان جنرالات الجيش تحرج امريكا في ازدياد عمليات انتهاك حقوق الانسان في مصر,فليعلم المتورط في شنق المواطن الامريكي ان عدالة امريكا ستقدمه للمحاكمة هو ومن شارك معه, ولم يفي الفريق السيسي بأي التزام تعهد به دولياً واقليمياً وفض الاعتصام احرج امريكا وداعمي السيسي.


وقال دينليون اننا فشلنا مع تعاملنا مع مرسي لانه يرى نفسه نداً لامريكا وليس انه دولة تاخذ مساعدات منا فاربكنا ذلك، ولا يمكن ان نتنبأ بما سيفعلة الشعب المصري ودوماً يحسم الامور هو فقط،.
وعقب دينليون اننا لا نستطيع دعم مصر اقتصادياً الآن لآننا لسنا متأكدين من نجاح خارطة الطريق او حتى بقاء من وضعها, خارطة الطريق الذي اعلنها السيسي تمت بالتنسيق معنا المباشر ونجحنا في وضعها بما يخدم مصالحنا والمنطقة.
وعن رايه بالبابا تواضروس قال…ان البابا تواضروس كان له دوراً نشكرة عليه لانه ساعدنا ازاله الخطر مرسي واعادة مصر للبيت الامريكي، والبابا تواضروس وامام الازهر متعقلين ولا يكنان العداء لنا ولحلفائنا بما فيها اسرائيل.
كما انهما يريان ان التعايش مع اسرائيل حق مع حفظ حرية العبادات لكل الاديان.
والحل من وجة نظري ان يطبق نظام الاشراف الدولي ( الوصايه) حتي يتم انتخاب مؤسسات الدوله بما فيها رئيس الجمهوريه وحزب النور يمثل الوجة الحقيقي للاسلام المعتدل.