سياسة

السبت,25 يونيو, 2016
مستشارة رئيس الجمهورية…سيتم الكشف عن الشخصية التي ستُكلف بتشكيل الحكومة القادمة قبل عيد الفطر

الشاهد_ قالت مستشارة رئيس الجمهورية سعيدة قراش إنه وقع الاتفاق في اجتماع المشاورات حول حكومة وحدة وطنية أنه سيتم الكشف عن الشخصية التي ستُكلف بتشكيل الحكومة قبل عيد الفطر.

وأوضحت سعيدة قراش اليوم في تصريح اذاعي امس إن التباطؤ في حل المشاكل الاجتماعية من بطالة وتنمية، لم يعد مسموحا، معتبرة أن الحكومة حققت نجاحات أمنية وستواصل التحسين دائما. كما وصفت تصريحات الجبهة الشعبية بخصوص حكومة الوحدة الوطنية “بالمتناقضة” واعتبرت أن قرارها عدم المشاركة لم يكن مطروحا منذ البداية حيث كان قياديو الجبهة “ايجابيين” وقاموا بلقاءات مع رئيس الجمهورية، “لكنهم قاموا في أقل من 48 ساعة بمسرحية” واعتبرت أن تصريحات قياداتها “اثارة للبلبلة”.

وأضافت القراش إن الرئيس الباجي قايد السبسي أكد في الاجتماع المخصص للمشاورات من أجل تكوين حكومة وحدة وطنية يوم الأربعاء 22 جوان، أن المرحلة القادمة لن تنجح اذا لم تكن الحكومة القادمة تحمل بعدا اجتماعيا في برنامجها. كما أفادت بأن “الاستجابة لطموحات ومطالب الشعب التونسي لا تعني الضغط على الحركة الاحتجاجية بقدر ما تعني حل المشاكل الاجتماعية وعدم المس من القدرة الشرائية”. كما شددت على ضرورة “التوافق والاتفاق على المحتوى والأولويات في المحاور الكبرى والتوجهات التي تساعد الحكومة على نوع من الانجاز واسترداد الثقة في الآداء السياسي والحكومي لانقاذ البلاد”.