أهم المقالات في الشاهد

الأحد,5 يوليو, 2015
مسؤول حكومي تونسي لـ”رويترز”: تنظيم أنصار الشريعة المحظور يقف وراء عملية سوسة الإرهابية

الشاهد_قال مسؤول حكومي تونسي رفيع لوكالة رويترز للأنباء، السبت، إن تنظيم أنصار الشريعة المحظور والموالي للقاعدة في المغرب الإسلامي يقف وراء الهجوم الدموي على فندق سوسة الأسبوع الماضي والذي خلف 38 قتيلا من السياح.

وكان تنظيم الدولة قد تبنى الهجوم الدموي لكن مسؤولا حكوميا رفيعا قال إن التحقيقات أثبتت أن قيادات تنظيم أنصار الشريعة المحظور في تونس هي التي خططت في ليبيا لشن الهجوم.

وتابع المسؤول “الرزقي الذي قتل السياح تلقى تدريبات في معسكر صبراتة الذي تشرف عليه قيادات من أنصار الشريعة الذين فروا من تونس إلى ليبيا مستفيدين من تفشي الفوضى وغياب الأمن”.


وانشق كثير من قادة أنصار الشريعة عن التنظيم وبايعوا تنظيم الدولة.
وعقب إعلانه تنظيما إرهابيا اعتقلت السلطات في تونس أغلب قيادات التنظيم، وفر البعض الآخر من بينهم زعيم التنظيم إلى ليبيا حيث أقاموا معسكرات تدريب لجهاديين لإعدادهم للقتال في سوريا وليبيا وتونس.