أهم الأخبار العالمية : عربي و دولي

الخميس,28 يوليو, 2016
مسؤول أمريكي يكشف: قوات مسلحة قاتلت ‘داعش’ وجمعت كنزا من الوثائق

الشاهد_ قال مسؤول عسكري أمريكي، امس الأربعاء، إن قوات تدعمها الولايات المتحدة وتقاتل تنظيم “داعش” شمالي سوريا، جمعت كنزا ضخما من الوثائق والبيانات التي تخص التنظيم”.

وبحسب الكولونيل “كريس جارفر” المتحدث العسكري الأمريكي في العراق، فإن المواد التي جمعت مع انتقال المقاتلين من قرية إلى أخرى حول مدينة “منبج” شمال سوريا ، تشمل دفاتر وأجهزة كمبيوتر محمول ومحركات أقراص الناقل التسلسلي العام (يو.إس.بي) بل وكتبا متقدمة في الرياضيات والعلوم أعيدت كتابتها مع إضافة مسائل مكتوبة بلغة تنظيم داعش”.

وأضاف جارفر: “إنها مواد كثيرة.. سيستغرق الأمر وقتا كثيرا لفحصها ثم البدء في توصيل النقاط ومحاولة تقرير من أين نبدأ في تفكيك تنظيم داعش… مستشارو التحالف في ظل معرفتهم بأن منبج مركز استراتيجي لداعش وصفوا على نحو خاص للمقاتلين نوع المواد الرقمية وغيرها من المواد التي سيجمعونها خلال قتالهم قوات الجماعة”.

وذكر جارفر أن المعلومات التي جمعت حول مبنج حتى الآن ألقت الضوء على كيفية تعامل داعش مع المقاتلين الأجانب لدى دخولهم سوريا. ومنبج منطقة استقبال رئيسة للمقاتلين الأجانب عند وصولهم.

وقال مسؤولون أمريكيون إن مداهمة نفذتها القوات الأمريكية الخاصة العام الماضي في سوريا لقتل قيادي في داعش يدعى “أبو سياف” تمخضت عن العثور على 7 تيرابايت من البيانات ما كشف النقاب عن قيادة الجماعة وتمويلها وأمنها.

وجمع المقاتلون الذين تدعمهم الولايات المتحدة( وهم تحالف من القوات الكردية والعربية) أكثر من أربعة تيرابايت من المعلومات الرقمية، ويعكف التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال التنظيم المتشدد على تحليل هذه المواد.