أهم المقالات في الشاهد

الأحد,8 نوفمبر, 2015
مرزوق يقدم عرضه والسبسي لا يرد !

الشاهد_بدعوته الى مناظرة حافظ قائد السبسي يكون محسن مرزوق اضاف الى سجله المرشخ بالتناقضات زلة اخرى منقضة لأبسط ابجديات العمل السياسي ومقتضياته ، كان يمكن ان تكون الدعوة اكثر من واقعية بل ومطلوبة ليقف المجتمع التونسي عن حقيقة صراع هذا الجناح بذاك ويتلقى الخبر اليقين مشافهة من افواه الفرقاء ، بدل مطاردته هنا وهناك ، لكن السيد مرزوق سبق ورفض فكرة المناظرة التي طرحت بين المترشحين الى رئاسة الجمهورية انذاك محمد المنصف المرزوقي والباجي قائد السبسي ، بل ذهب الى تسفيه الفكرة من اصلها وطالب المرزوقي بالهدوء وبالكف عن اعتماد اساليب الاولاد الصغار ، كما اكد انه على المنصف المرزوقي الاعتذار رسميا للباجي قايد السبسي عن وصفه بالطاغوت قبل طلب مناظرته واضاف ان طلب المرزوقي يذكرني بشخصية دون كيشوتن ، ثم وبعد كل تلك التبريرات انتهى رئيس حملة مرشح النداء لرئاسة الجمهورية الى رفض المناظرة كليا .

 

 

بعد ان اعتبر المناظرات بمثابة لعب صغار ، يعود محسن مزوق اليوم ليتقدم بعرض الى حافظ السبسي يطلب منه اجراء مناظرة ثنائية ، بما يعني ان المناظرات ليست سياسة او ثقافة بقدر ما هي انتهازية وسلاح مزاجي يخرج وفق المصلحة والترجيح ولا يُعتمد كمبدأ ثابت .

في كل الحالات يصعب على حافظ قائد السبسي مجارات محسن مرزوق في مناظرة تبدو غير متكافئة لان مرزوق يمارس الجدال منذ بدايات دراسته الجامعية واما السبسي فيبدو حديث عهد بالأضواء والمنابر وليس له في المساجلة والمحاججة ، رما ذلك ما جعله يعرض عن الرد على دعوة مرزوق ويجنح الى السكوت .

 

نصرالدين السوليمي