أهم المقالات في الشاهد

السبت,10 أكتوبر, 2015
مرزوق يدعو مجددا لتكوين “ميليشيات أمنيّة” و جلب “شركات أمنيّة”

الشاهد_أشياء متشابهة و أخرى متغيّرة تلك التي حفّت بعمليّة محاولة إغتيال رئيس جمعية النجم الرياضي الساحلي و عضو مجلس نواب الشعب عن نداء تونس رضا شرف الدين بإطلاق 29 رصاصة على سيارته دون أن تخلف له إصابات خاصة فيما يتعلّق ببعض ردود الأفعال التي إستعملت هذه المرّة بشكل واسع توصيف “مافيا إجرامية مرتبطة بالفساد” للإستدلال على وجود علاقة بين لوبيات الفساد في البلاد و الإرهاب الذي يضرب البلاد.
اثر عملية سوسة الارهابية دعا الأمين العام لنداء تونس محسن مرزوق في تصريح صحفي الى تكوين “جهاز أمني آخر بشراكة مع القطاع الخاص لتخفيف الضغط على قواتنا الامنية والعسكرية” و هاهو بكرّر نفس الدعوة الخطيرة بعد العملية الاجرامية التي تعرض لها النائب رضا شرف الدين بقوله “لا بد من تمكين السياسيين من حماية أنفسهم بأنفسهم” بحجة ان “الأمن لا يمكن ان يكون في كل مكان” دون أن يحدّد طبيعة هذه الحماية أو علاقته بالمؤسستين الأمنية و العسكرية في البلاد ما يحيل على أنّها دعوة مباشرة لتكوين ميليشيات حزبية مسلّحة أو أجهزة أمن موازية.
بدا ظاهرا جليّا أن أمين عام حزب الأكثرية البرلمانية يستغل “فرصة” العملية الاجرامية لتمرير مشروعه في فتح الباب أمام امكانية تكوين ميليشيات أمنية مسلحة لحماية الشخصيات بعد الاستثمار السياسي لمحاولة الاغتيال الفاشلة بتوجيهها لضرب غرمائه في نداء تونس الذين وصفهم بالفساد.