سياسة

الأربعاء,20 يناير, 2016
محمّد رؤوف الخماسي : اقلية تريد ان تمارس دكتاتوريتها وعندما لم يتمكنوا من تمرير قانون الاقصاء وسن قائد السبسي الاب لعبوا على ورقة قائد السبسي الابن

الشاهد_قال القيادي في حركة نداء تونس محمّد رؤوف الخماسي أن المطالبين بإبعاد حافظ قائد السبسي لا يحترمون الديمقراطية ولا ارادة الاغلبية من قواعد الحركة، مشيرا إلى أن المشكل الحقيقي هو قواعد نداء تونس الدستورية وان الذين يعلقون احتجاجهم على اسم حافظ قائد السبسي يريدون قيادة لا تعكس إرادة القواعد أي بالتعيين وبعيدا عن دعم أو استشارة القاعدة وفي النهاية هم يريدون أن يكونوا فوق الحزب ودون تزكية ولا صندوق.

 

 

كما أعتبر الخماسي في حديث صحفي أن المنادين بإبعاد حافظ قايد السبسي أقلية تريد أن تمارس ديكتاتوريتها والمؤتمر أصلح تلك الوضعية وأصبح يعكس التوازنات السياسية داخل نداء تونس وعندما لم يتمكنوا من تمرير قانون الاقصاء وقضية سن الباجي قائد السبسي لعبوا على ورقة حافظ قائد السبسي فقط لانه نجل مؤسس الحزب لكن المؤتمر عكس الصورة الحقيقية لنداء تونس ولقواعده متسائلا عن سبب إرادتهم لممارسة الإقصاء.