مختارات

الثلاثاء,8 سبتمبر, 2015
محمد عبو .. الأمن في خدمة الدولة والنظام العام لا في خدمة نداء لتمكينه من تمرير قانون اللصوصية

الشاهد_وجّه الأمين العام للتيار الديمقراطي محمد عبو ، من خلال تدوينة نشرها على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك رسالة إلى حزب نداء تونس مفادها أن ” الأمن في خدمة الدولة والنظام العام لا في خدمة نداء لتمكينه من تمرير قانون اللصوصية” .

و جدّد عبّو نداءه للشعب التونسي للخروج في مسيرة السبت الرافضة لقانون المصالحة و المضي قدما في “إسقاط قانون العار” على حد تعبيره .

و أضاف في ذات السياق أنّه ” إذا أرادت إدارة الأمن التي يجب أن تبقى محايدة عن الصراع السياسي ألا يكون أي تحرك في شارع بورقيبة فلا بد من الانصياع والقيام بالمسيرة في شارع محمد الخامس. وهناك سيكون علينا حسن تنظيم مسيرتنا وحمايتها من كل المخاطر بما في ذلك المخاطر الإرهابية”.

جدير بالذكر أن وزارة الداخلية قد أصدرت صباح اليوم الثلاثاء 8 سبتمبر 2015 بلاغا مفاده منع الترخيص للمسيرة المزعم تنظيمها السبت القادم ضد قانون المصالحة .